وزارة السياحه المصرية : عدم تحديد الموعد الرسمي لتوثيق العمرة بشركات السياحة حتى الان
ورد في جديد اخبار مصر اليوم , وعلى وجه الخصوص في اخبار اعلان وزارة السياحه والاثارا المصريه , على موعد تحديد وتوثيق العقود الخاصه بالعمرة الموسميه , وهل تمت الموافقه عليها مع السعوديه ام لا , ومن هنا فقد أكدت مصادر مهتمه بوزارة السياحة في مصر , والتركيز على أنه لم يتم تحديد موعد فتح باب توثيق عقود العمرة فيما بين شركات السياحة المصرية التي تعتمد بشكل خاص على رحلات العمرة مع نظيرتها السعودية , ولم يتم ذلك بشكل رسمي حتى الساعه .
في حين ان موقع اليوم السابع قد اضاف في هذا الصدد بتصريحات ذكرتها الاخبار المحليه , قال فيها ” أن الوزارة تقوم حاليا بإعداد الضوابط المختصه برحلات العمرة للموسم القادم , واوضحت على أن تلك الضوابط سيتم الإعلان عنها بشكل رسمي , وهذا فور تحديد موعد توثيق عقود العمرة للموسم الحالي “
كما وقد توقعت المصادر ارتفاع تكلفة أداء العمرة بالجوانب الاقتصاديه , وذلك خلال العام الحالى لتتخطى نحو اثني عشرة ألف جنيه , بالمقارنه مع متوسط الاسعار , اليت تبلغ خمسه آلاف جنيه خلال موسم العام الماضى 2016 .
وتم اعتبار ذلك وذلك قد تم بسبب فروق سعر العملة بين الموسمين نظرا للتطبيق الاخير في قرار تحرير سعر الصرف، وهو وهو الامر  الذي يحذر حاليا بانخفاض أعداد المعتمرين في موسم العام الجارى 2017 .
وذلك بالمقارنة بالعام الماضى الذى وصل فيه مجمل عدد المعتمرين لعدد مليون و300 ألف معتمر من جمهورية مصر .
في حين ان وزير السياحه والاثار “يحيى راشد” كان قد أعلن فتح باب العمرة خلال أشهر العمره المعروفه سنويا , وهي شهر رجب وشعبان ورمضان، وذلك بغرض دعم الاقتصاد المصرى فى ظل الأزمات التى يمر بها الوع الاقتصادي حاليا , وعلى رأسها أزمة العمرة، الأمر الذى أثار رفض الشركات السياحية المنظمة لرحلات العمرة، مؤكدين أن ضغط رحلات العمرة فى الفتره المتفق عليها , وهو الامر الذي قد يؤدي الى ارتفاع تكلفة العمرة.
وعليها فقد أكد يحيى راشد، وزير السياحة، أنه سيتم دراسة جميع المطالب التى تقدم بها بعض من أعضاء الجمعية العمومية لمنظمه شركات السياحة، فقد كانت تتضمن بدء سفر أولى رحلات العمرة , وذلك اعتبارا من تاريخ الخامس عشر من فبراير المقبل .
والعمل على اعتماد الضوابط المنظمة لرحلات الحج و العمرة، والعمد الى اتاحه باب توثيق عقود العمرة فى فتره تصل الى أسبوع من تاريخه على اقصى توقيت .