فيديو مني مذبوح المسىء هو سبب حبس اللبنانية مني مذبوح 11 سنة

فى أخر الأخبار المتداولة حول مني مذبوح, ننشر لكم عبر كابتن نيوز اسباب حبس اللبنانية مني مذبح لمدة إحدي عشر عاماً مع الشغل, إذ قامت محكمة جنح مصر الجديد بإصدار حكماً فى ظهر اليوم السبت الموافق, 7 يوليو 2018, يقضي بأن يتم حبس اللبنانية مني مذبوح لمدة 11 عاماً وفى خلال هذا المقال سنتعرف سويا علي سبب إتخاذ سجن اللبنانية مني مذبوج.

إذ أفادت العديد من التقارير الإخبارية بأن سبب هذا الحكم هو قيامها بنشر مقطع فيديو علي الصفحة الشخصية الخاصة بها علي موقع التواصل الإجتماعي, يحتوي مضمونه علي إهانة للشعب المصري كما قامت ايضا فى هذا الفيديو بالتطاول علي رئيس جمهورية مصر العربية “عبد الفتاح السيسي” كما تم إتهامها أيضاً بإزدراء الأديان, بالإضافة إلي أن مقطع الفيديو التى قامت مني مذبوح بنشره اليوم كان خادشاً للحياء العام, وهو ما جاء بإجمالي أربعة تهم تم نسبها إلي اللبنانية “مذبوح” وموجهه إليها, وذلك وفقاً لم تم نشره علي موقع الأخبار المصري “مصرواي”.

وبناءاً علي ما تم ذكره أعلاه, فقد قامت المحكمة بإتخاذ حكما يقصي بأن يتم تغريم اللبنانية مني مذبوح غرامة مالية قدرت بـ 10700 جنيهاً, هذا بالإضافة إلي قرار سجنها 11 عاماً, نظرا للتهم الأربعة التى تم توجيهها إليها.

هذا وقد قام العديد بإبلاغ النائب العام, المستشار نبيل صادق, فى حق اللبنانية مني مذبح من أجل فتح التحقيقات الفورية معها, بسبب الفيديو الذي قامت بنشره علي صفتحتها والذي يتضمن إهانة لجميع الشعب المصري, رجالاً ونساءاً, هذا بالإضافة إلي القيام بضبطها وإحضارها ومحاكتها بشكل عاجل وفوري, كما تم الطلب أيضاً بإدراجها ضمن قوائم الممنوعين من مغادرة البلاد, ومنعها من دخول جمهورية مصر العربية بعد إنتهاء فترة السجن الخاصة بها وطلبات بترحيلها إلي لبنان بلدها.

وفى الجهة المقابلة, قام عماد كمال, محامي اللبنانية مني مذبح, بتقديم عدة تقارير طبية معتمدة من السفارة اللبناة فى جمهورية مصر العربية والقنصلية ووزارة الخارجية, تفيد عن إصابتها بمرض نفسي مزمن, وهو الأمر الذي جعلها غير مدركة ما تقوم بها, كما قام أيضا بتقديم صورة تطلب مساعدة مذبوح مبلغا ماليا من أجل إجراء عملية فى الدماغ قيمته 20 ألف دولار أمريكي.