إدفع فاتورتك بنظارتك الشمسية بعد تطوير شركة “فيزا” للنظارات !

آخر تحديث : الأربعاء 15 مارس 2017 - 10:19 مساءً
2017 03 15
2017 03 15
إدفع فاتورتك بنظارتك الشمسية بعد تطوير شركة “فيزا” للنظارات !

نجحت شركة فيزا, وهي إحدي أكبر الشركات لإدارة عمليات الدفع فى العالم, فى تجربة جديدة تغني العديد من المستخدمين عن إستخدام البطاقات البنكية التقليدية للدفع الإلكتروني بواسطة حسابابتهم البنكية فى المحلات والأسواق التجارية, وذلك بإستعراضها لنموذج تجريبي لنظارة شمسية يمكنها القيام بعمليات الدفع بدلاً عن الفيزا.

ففى خلال المؤتمر الذي تم إقامته فى مدينة أوستن بولاية تكساس الاميريكية “ساوث × ساوث ويست SXSW 2017” أعلنت شركة “فيزا” بأن النموذج التجريبي الذي تقوم بالعمل عليه هو عبارة عن نظارة شمسية عادية فى شكلها ولكن غير عادية فى إمكانياتها حيث إنها نظارة ليست فقط للرؤية بل مدمج فى إحدي ذراعيها شريحة إتصالات المدي القريب “NFC” وهي شريحة مخصصة لإدارة عمليات الدفع.

وأضافت الشركة, بأنه ليس على المستخدم ليقوم باتمام عملية عبر الحساب البنكي الخاص به سوي خلع نظارته الشمسية وتمرير ذراعها الموجود به الشريحة على إحدي ماكينات الدفع التي تقوم بإستخدام بوابة فيزا لإتصالات المدي القريب وهي المتواجدة بشكل فعلي فى العديد من المحلات التجارية.

وأشارت شركة “فيزا” إلي أن النموذج الذي قامت بإستعراضه ما زال قيد التجربة حتي الآن, حيث لم يتم طرق أي معلومات بشأن إمكانية وجودها فى الأسواق فى الفترة القادمة أم لا, وأن النظارات لم يتم إتاحتها للعامة بعد.

وبدوره صرح كريس كورتين, مدير قسم العلامة التجارية والتسويق الإبداعي فى شركة فيزا, بان شركته ما زالت تقوم بإختبار العديد من النماذج لأشياء لم تخطر على بال المستخدمين لتكون وسيلة الدفع الجديدة بدلا عن البطاقات المعتادة, ومنها الخواتم والنظارات الشمسية.

وتجدر الإشارة إلي أن شركة فيزا تقوم فى الوقت الراهن بإخبتار ردود فعل المستخدمين تجاه القيام بإستخدام الأشياء المختلفة فى عمليات الدفع مثل معصم اليد أو الخواتم أو النظارات الشمسية, ووفقا لما قامت وكالة CNBC الإخبارية بذكره, فإن الشركة تقوم بالتفاوض مع البنوك لكي يتم رعاية وسائل الدفع الجديدة والغير تقليدية تلك وطرق توفيرها لعملائهم.

احمد نصر من محافظة القليوبية ، متخرج حاصل على بكالوريوس اعلام قسم صحافة من جامعة القاهرة بتقدير ممتاز ،ابلغ من العمر 27 عاماً ، اعمل محرر أخبار فى جريدة كابتن نيوز.